الشخص الانطوائي و عامل الثقة بالنفس!


الشخصية #الانطوائية لا تعني #الخجل بل هي تلك الشخصية التي تشعر بالنشاط والكمال عندما تقضي وقتًا بمفردها. وعلى الرغم من أنه لا يعاني كل شخص #انطوائي من مشكلات تتعلق بالثقة، إلا أن الكثير منهم يفعل ذلك مما قد يعقيهم عن اقتناص الفرص المختلفة في الحياة. إذا كنت #انطوائيًا وتريد بناء ثقتك بنفسك، فقم بتدوين هذه #النصائح الأربع.


لا تقارن نفسك بالآخرين:

أول خطوة في تعزيز ثقتك بنفسك هي ترك كل المقارنات ورائك. تعتبر مقارنة نفسك بالآخرين سواء أكنت انطوائيًا أم لا طريقة مؤكدة لإيقاف تقدمك في مختلف مسارات الحياة. بدلًا من ذلك احتضن من تكون، اقبل حقيقة أنك انطوائي مدفوع بالوقت وحده وافهم أنه لا حرج في ذلك. كلما أسرعت في تقبل وحب ما أنت عليه، زادت ثقتك بنفسك.


تدرب على كيفية تبادل الآراء والمعلومات بوضوح:

جزء من بناء الثقة بالنفس يتعلق بكيفية توصيل الأفكار والمشاعر للآخرين. إذا كنت تكافح لتوضيح وجهة نظرك إلى درجة إساءة فهمها فقد يمنعك ذلك من التعبير عن نفسك في المستقبل. لذلك من المهم أن تتدرب على كيفية التعبير عن نفسك من خلال تكوين نسق واضح عند تبادل الأفكار والآراء. ابذل قصارى جهدك لنقل أفكارك. إذا كنت بحاجة إلى المساعدة في تشكيل أفكارك الخاصة فإن كتابة ما يجول في ذهنك على الورق يساعدك بطريقة رائعة على تنسيق الأفكار والمعلومات.


خطوات صغيرة للوصول الى الهدف:

التفكير بجدية -العصف الذهني- بالأشياء الصغيرة التي يمكنك القيام بها لبناء ثقتك بنفسك والشعور بالرضا عن النفس. على سبيل المثال يمكنك محاولة تغيير مفرداتك اليومية إلى مفردات أكثر ثقة وإيجابية. أو يمكنك البدء في تدوين يومياتك أكثر لتشعر بمزيد من الراحة والثقة في نفسك. تذكر أنه لا يمكنك أن تتحول إلى شخص واثق من نفسه بين عشية وضحاها لذلك سر بخطوات صغيرة ولا تنس الهدف العام.


تجنب الحكم والنقد القاسي على نفسك:

أنت تحكم على نفسك بقسوة لأنك تتوقع المزيد من نفسك حتى لو كنت على ما يرام. هذه مشكلة شائعة يواجهها العديد من الأشخاص ومن المهم أن تتذكر أنك لست وحدك. انتقاد نفسك باستمرار لارتكابك أخطاء صغيرة أو عدم إظهار الثقة الكافية هو أسهل طريقة لفقدانها. إذا كنت ترغب في بناء مستوى ثقتك فأنت بحاجة إلى تعلم كيفية مسامحة نفسك على ارتكاب الأخطاء والتوقف عن انتقاد الذات.



٢٣ مشاهدة٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل